أهم الأخبار 500 جنيه زيادة في إعانة الوضع للطبيبات    -     النقابة تتابع قضية الطبيبة المعتدى عليها بالكويت    -     الأطباء تنفى اعترافها بشهادات زمالة تمنحها احدى الجمعيات الطبية    -     نقابة الأطباء تنهي الشهيد الدكتور أحمد محمود بسيوني    -     تشكيل هيئة المكتب لنقابة الأطباء : الشافعى( وكيل) و عبدالحي (أمين عام) و القاضي (أمين صندوق)    -     نقابة الأطباء تنعي الشهيد الدكتور حسين عبداللطيف عبدالواحد حسين    -     لجنة الإسكان تعلن عن وحدات سكنية للأطباء بحدائق أكتوبر    -     بمشاركة النقابة العامة ..نقابة بنى سويف تقيم أحتفالية لتكريم الأطباء وأسر الشهداء    -    


الكاتب الصحفي علاء عريبي يكتب : قرارات الخشت ومعهد الأورام


2020-03-25 00:00:00



لا شك أن القرار الذي اتخذه د. عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة بصرف مكافأة ألف جنيه للعاملين والممرضين والنواب بمستشفيات الجامعة من القرارات المهمة جدا، وتستحق التقدير والشكر، حيث إن القطاع الطبي بكامله هو خط الدفاع الأول في الأزمة التي تشهدها البلاد، فهو الذي يتصدى للخطر لكي ينقذ جموع المواطنين من موت وشيك، لذا فهو له منا جميعا الشكر والثناء والتقدير، وإن كانت المكافأة التي صرفت لهم رمزية ولا تساوي ما يقدمونه من تضحيات. بإذن الله بعد أن نتجاوز هذه الأزمة يجب أن تعيد النظر في بدل العدوى التي تصرف لهم، كما يجب أن نخصص يوما نحتفل فيه بيوم القطاع الطبي نكرم فيه سنويا الأطباء والممرضات والعمال والفنيين والإداريين، ونقترح على د. الخشت أن تستمر هذه المكافأة لعدة شهور، أو على أقصى تقدير لشهور الأزمة التي تمر بها البلاد، ونقترح عليه كذلك توفير وسيلة مواصلات للعاملين والإداريين والممرضات والنواب والأطباء الذين لا يمتلكون سيارة خاصة، أو صرف بدل انتقال كافي للانتقال بيسر وأمان

والسؤال الذي نحب أن نوجهه للدكتور الخشت: هل القرار يخص العاملين في مستشفيات القصر العيني فقط ؟ وماذا عن سائر المراكز الطبية التابعة للجامعة؟ ماذا عن معهد الأورام القومي؟

للإنصاف الخدمة التي يقدمها العمالون في معهد الأورام مهمة وخطيرة جدا، والجهد المقدم طوال اليوم لا يقل أبدا عن جهد مقاومة فيروس كورونا في المستشفيات 

فقد تابعت بنفسي على مدار اليومين، واكتشفت بنفسي حجم الخطر الذي يواجهه اصطاف العاملين في المعهد من أطباء وممرضات وأمن وعاملين وإداريين، للأسف يتعرضون لخطر الوباء من خلال تعاملهم المباشر مع المرضى، وللإنصاف الخدمة تقدم للمرضى بشكل ممتاز لكنهم معرضون للعدوى بسبب الزحام وعدم ارتداء المرضى للكمامات

 لذلك نقترح منع دخول المرضى إلى المبنى، وفي جميع المستشفيات، بدون كمامات، وصرف كمامات على البوابة لمن لا يمتلك من المرضى، وتعليق مطهرات في الممرات وصالات انتظار المرضية وتوجيه العاملين إلى تنظيف وتطهير الأرضيات والأبواب والحمامات بشكل دائم، خاصة دورات المياه التي يرتادها المرضى الذين يتلقون الكيماوي تحتاج لتنظيف وتطهير دائم، ونقترح كذلك اختصار إجراءات صرف الجرعات وغيرها من تعامل المرضى مع شبابيك الإدارة والعيادات.

ونقترح أخيرا صرف بدل عدوى لحين زيادتها بقانون بعد هذه الأزمة، وصرف بدل انتقال، ومكافأة شهرية للممرضات والفنيين والعاملين واصطاف أعضاء هيئة التدريس ابتداء من المعيد وحني الأستاذ، هؤلاء هم الجنود الذين يقفون في الصف الأول ويصدون عنا المخاطر، وأقل وشی، نقدمه لهم الشكر والمساعدة على حماية أنفسهم وحماية أولادهم وبيوتهم

   
     
     

 



التعليقات


لا توجد تعليقات
Powered By | 123Agency © 2015